أسباب ألم الأسنان عند شرب الماء

ألم الأسنان عند شرب الماء – ألم الأسنان هو ذلك الشعور بالألم في السن أو حوله أو في الفك، وينتج عادة من تسوس الأسنان حيث يكون الألم صادراً من الضرس نفسه، أو من المنطقة المحيطة به وهناك أكثر من وجهٍ للشعور بالألم، فقد يكون الألم لفترة محددة أو بشكلٍ متقطّعٍ أو قد يكون متواصلاً.

ويتسبب الأكل والشرب في الألم للمريض، خاصةً إذا كان الطعام أو الشراب ساخناً أو بارداً، وقد يزداد الألم نتيجة لازدياد الضغط على الضرس عند المضغ أو عند النوم والاستلقاء، وتتعرض المنطقة المحيطة بالسن المصاب للتقرّح وتصبح أكثر حساسية للألم عند اللمس.

أسباب تسوس الأسنان:

يحدث تسوّس الأسنان عندما نترك بقايا طعام على الأسنان دون تنظيفها، خاصة الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، كما أن تناول السكريات والنشويات بكثرة يؤدي إلى الشعور بألم الأسنان.

يحدث تسوس الأسنان أيضاً، عندما تقوم البكتيريا الموجودة في الفم بهضم بقايا الطعام والتغذية عليها، حيث تحوّلها لأحماض، ومن ثم تتحد هذه البكتيريا مع الأحماض وفضلات الطعام وينتج عن ذلك تكوّن مواد لزجة تسمّى البلاك تلتصق بالأسنان، خاصّة الأضراس الخلفية.

كما أنّ الأحماض الموجودة في الأسنان تعمل على إذابة مينا الأسنان، والمينا هي الطبقة الخارجية التي تحيط بالسن وتتكون من هيدروكسي أيتايت، وتبدأ التجاويف بالتكّون وتكون صغيرة في البداية.

أسباب ألم الأسنان عند شرب الماء:

هناك العديد من الأسباب التي تساهم في معاناة المريض من ألم الأسنان عند شرب الماء، ونذكر من بينها ما يلي:

  • الإفراط في استخدام غسول الفم، فعلى الرغم من فائدته الكبيرة في تنظيف الأسنان من البكتيريا، إلا أن سلبياته كثيرة، فإذا استخدمناه بإفراط وإسهاب فإنه يؤدي لارتفاع حساسية الأسنان، خاصة أن بعض أنواع الغسول تحتوي على أحماض تزيد من حساسية الأسنان.
  • استخدام مواد التبييض غير المناسبة، والتي تؤدي بشكل مباشر إلى تسوس الأسنان، بسبب أن بعض أنواع هذه المواد تحتوي على مكونات مؤكسدة تخترق الميناء وتصيب الأسنان بالحساسية.
  • تراجع اللثة: لجذور الأسنان قنوات تمر من خلالها شعيرات عصبية صغيرة موصولة بالجهاز العصبي المركزي للأسنان. وتعد هذه الجذور محمية كونها مغروسة داخل اللثة. لكن تعرض الفم للأمراض يمكن أن يتسبب بتراجع أو انحسار اللثة، وبالتالي انكشاف هذه الجذور وتعرضها للعوامل المؤثرة ومنها الماء البارد.
  • الإفراط في تنظيف الأسنان: إن فرك الأسنان بقوة وبستخدام فرشاة أسنان خشنة يمكن أن يتسبب في معاناة المريض من ألم الأسنان عند شرب الماء البارد، حيث يؤدي لتلف الميناء وتهيج اللثة، وهو ما يعني الشعور بحساسية الأسنان.
  • تصدع الأسنان: نتيجة مضغ الثلج أو تناول الأطعمة القاسية أو استخدام الأسنان لكسر أو فتسح الأشياء الصلبة، وهو ما يؤدي لتصدع وتشقق الأسنان واحتكاكها ببعضها البعض مسببة الحساسية في عصب السن. كما أن هذه التشققات قد تصبح مكاناً ملائماً ومناسباً لنمو البكتيريا التي تتسبب في المزيد من ألم الأسنان عند شرب الماء.

عن الكاتب

عبدالله العتيبي

اترك لنا تعليقاً